المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين (UNHCR)

unct-ye-unhcr-family-children-boy-girl-women-idp-tent-image-Hamoud-s(الصورة: المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين/م. حمود)

 

المفوضية السامية للأمم المتحدة لشؤون اللاجئين هي الوكالة التابعة للأمم المتحدة والمكلفة بقيادة وتنسيق العمل الدولي الرامي إلى حماية اللاجئين وإيجاد حلول لمشاكلهم في جميع أنحاء العالم. ويكمن الهدف الأساسي للمفوضية في حماية حقوق ورفاه اللاجئين.

بدأ عمل المفوضية في اليمن منذ عام 1987م. وتعتبر اليمن الدولة الوحيدة في شبه الجزيرة العربية التي وقعت على اتفاقية اللاجئين لعام 1951 وبروتوكول عام 1967.

وقد دأبت المفوضية على حماية ومساعدة اللاجئين وطالبي اللجوء في اليمن فضلاً عن الاستجابة للأزمة الإنسانية الراهنة في البلاد.

يوجد حالياً أكثر من 280,000 لاجئ وطالب لجوء في اليمن – معظمهم من الصومال؛ إضافة إلى مليوني يمني من النازحين داخلياً ومليون عائد من النازحين داخلياً.

في أعقاب تصاعد الصراع في البلاد في شهر مارس 2015، شرعت المفوضية في الاستجابة الطارئة للأزمة. ووفقاً لنظام التنسيق الإنساني في اليمن، تقود المفوضية قطاع توفير الحماية والإيواء والمواد غير الغذائية للنازحين والفئات الأكثر ضعفاً. تستمر المفوضية أيضاً في حماية ودعم اللاجئين وطالبي اللجوء الذين ما يزالون في اليمن على الرغم من الصراع، وهم معرضون لمخاطر جمة.

وتوفر المفوضية المأوى الطارئ والمواد غير الغذائية للنازحين، وتعمل على ترميم المباني العامة والتجمعات التي تستضيف الآن الأسر النازحة. تستجيب المفوضية للاحتياجات المتعلقة بالحماية وتعالجها، وتوفر المساعدة القانونية والمالية فضلاً عن خدمات الدعم النفسي والمجتمعي والموجهة للمتضررين بسبب الصراع. علاوة على ذلك، تدعم المفوضية المرافق الصحية التي تقدم الخدمات للاجئين وطالبي اللجوء والمجتمعات المحلية. وقد وصلت مساعدات المفوضية للأشخاص المحتاجين في جميع المحافظات المتضررة بسبب الصراع.

للمفوضية وجود عملياتي في كافة أنحاء اليمن من خلال مكتب تمثيلي وآخر للحماية في صنعاء، ومكتب فرعي في عدن، ومكاتب ميدانية في صعدة والحديدة وإب ومخيم خرز للاجئين في محافظة لحج، إضافة إلى مكتب للدعم في عمّان، الأردن.