المبعوث الأممي مارتن غريفيث يعقد اجتماعًا تشاورياً مع شخصيات يمنية مستقلة

المبعوث الخاص لليمن (تصوير: في. مارتن)

عمان، ٤ تشرين الثاني / نوفمبر 2018- عقد المبعوث الخاص للأمين العام إلى اليمن مارتن غريفيث اجتماعاً تشاورياً مع مجموعة من الشخصيات اليمنية المستقلة التي تمثل طيفاً واسعاً من المجتمع اليمني، لمناقشة الوضع الحالي في اليمن، ومساعيه لاستئناف العملية السياسية. وكانت نسبة المشاركة النسائية في هذا الاجتماع أكثر من 30 ٪ من الشخصيات اليمنية المشاركة. وانعقد الاجتماع، الذي استمر ليوم واحد، في عمان بموجب قواعد تشاتام هاوس. ويعد الاجتماع الثاني من نوعه الذي يجمع شخصيات يمنية مستقلة للتشاور مع المبعوث الخاص، حيث انعقد الاجتماع التشاوري الأول في ويلتون بارك-لندن، في أغسطس 2018.

وأكد غريفيث حرصه على الانخراط مع مختلف الشخصيات اليمنية المستقلة، بالإضافة الى ممثلي المجتمع المدني والمجموعات النسائية، كممثلين لصوت المواطنين اليمنيين بشكل عام. وناقش المبعوث الخاص مع المشاركين جهوده المستمرة لإحراز تقدم بشأن تدابير بناء الثقة، واستئناف العملية السياسية على وجه السرعة.

وتناول النقاش مجموعة من القضايا، من ضمنها تدهور الأوضاع الإنسانية والاقتصادية وغياب الخدمات الأساسية، بالإضافة إلى الخطوات اللازمة لتهدئة الصراع في اليمن.